مركز العدل للمساعدة القانونية يطلق حملة العمل اللائق

التاريخ02 تشرين الأول ,2019

مركز العدل : أطلق مركز العدل للمساعدة القانونية بالشراكة مع المجلس الدنماركي للاجئين والوكالة السويسرية للتنمية اليوم الأربعاء حملة العمل اللائق بهدف توعية العمال وأصحاب العمل بالتشريعات والقوانين العمالية.
كما تهدف الحملة إلى بث رسائل إعلامية متخصصة مع الشركاء في المحطات الإذاعية المختلفة واللقاءات التلفزيونية فيما يتعلق بمعايير العمل اللائق والاستفادة من مواقع التواصل الاجتماعي من خلال بث الرسائل المكتوبة والفيديوهات التوضيحية، بالإضافة إلى جلسات توعية قانونية عن حقوق العامل وواجباته.
وقالت المديرة التنفيذية لمركز العدل هديل عبد العزيز: إن الحملة تسعى مع العديد من الشركاء للتعريف بمبادئ العمل اللائق في الأردن بما يعزز حقوق العمال وحل مشاكل البطالة وإساءة المعاملة وانخفاض الأجور، وتسليط الضوء على الانتهاكات العمالية وتحديداً الفئات الأكثر ضعفاً من العمال.
وتستهدف الحملة أيضا الأفراد العاملين والمقبلين على العمل وأصحاب العمل لتعزيز مفهوم العمل اللائق والتعريف بأثره على أطراف المعادلة الإنتاجية (العامل، صاحب العمل، والمجتمع).
وتستمر الحملة التي أطلقها المركز لمدة أسبوع بالتعاون مع الشركاء المجتمعيين ووسائل الإعلام المختلفة لتعزيز الدور الحقيقي والمساهمة في نشر أهداف الحملة والوعي بأهمية معرفة العمال لحقوقه العمالية والحث على المطالبة بها ضماناً لاتزان المنظومة الإنتاجية والاقتصادية في المملكة.
يذكر أن أول برنامجٍ وطني للعمل اللائق أطلقته منظمة العمل الدولية في المنطقة العربية كان في الأردن عام 2006، واختير الأردن واحداً من تسعة بلدان لتجريب الميثاق العالمي لفرص العمل الذي أقره مؤتمر العمل الدولي في حزيران 2009. وتشير تقديرات وزارة العمل إلى وجود 5ر1 مليون عاملٍ مهاجر في الأردن، يعمل نصفهم بصفةٍ غير قانونيةٍ أو دون تصاريح عمل. ومركز العدل للمساعدة القانونية مؤسسة وطنية غير ربحية تأسست عام 2008 وتقدم خدمات التوعية والاستشارة لكل أفراد المجتمع والتمثيل القانوني للمستحقين.